تلت مظاهرات 20 سبتمبر دعوات للتظاهر مرة أخرى في 27 سبتمبر 2019، وبالرغم من أن الدعوة للتظاهر لم تلقَ اهتمامًا شديدًا، فإن الحكومة المصرية أمضت الأسبوع كله في محاولات لحجب تطبيقات التراسل الفوري وحجب المواقع الصحفية. في 22 سبتمبر حاولت الحكومة المصرية حجب تطبيق واير للتراسل الفوري على شبكة فودافون، وفي اليوم التالي حاولت الحكومة حجب فيسبوك ماسنجرعلى شبكات الإنترنت المحمول حيث ظهر للعديد من المستخدمين رسائل تفيد بأن فيسبوك ماسنجرغير متاح حاليًّا أو في انتظار الشبكة، كما أن موقع فيسبوك ماسنجرتعرض أيضًا للحجب لفترة محدودة، كما تعرض 14 موقعًا من مواقع تطبيقات التراسل الفوري للحجب في تلك الفترة، وفي 24 سبتمبر حاولت الحكومة حجب تويتر وفي بعض الأحيان خنق الاتصال بالموقع، وفي نفس اليوم رصد تقنيون وجود حجب جغرافي لتويتر وفيسبوك في منطقة وسط المدينة بالقاهرة على شبكات الإنترنت المحمول المختلفة.