من نحن

1. من نحن؟

نحن مجموعة من القانونيين والتقنيين مهتمون بالعمل على تعزيز الحقوق الرقمية والحريات المرتبطة بها في مصر. نُركز في عملنا على الدمج بين التقنية والقانون وفهم تأثيرهما على الأفراد و المجتمع والحريات الأساسية. تستهدف “مسار” تركيز أنشطتها على الحريات الرقمية في النطاق القانوني المصري إلا أن ذلك لا يعزلها عن قضايا حقوق الإنسان في باقي مجتمعات المنطقة العربية و العالم، وذلك نظراً لتأثير الانتهاكات الناتجة عن الرقابة على الإنترنت ومراقبة الاتصالات وتقييد الإعلام الرقمي وحجب المعلومات في كافة بلدان المنطقة، بالإضافة إلى أوجه التشابه المتعلقة بالأوضاع السياسية التي خلفتها انتفاضات الربيع العربي في 2011.
تتخذ “مسار” المعايير الدولية لحقوق الإنسان مرجعية أساسية لعملها، ويتضمن ذلك على سبيل المثال الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ، العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، والمبادئ الدولية لتطبيق حقوق الإنسان فيما يتعلق بمراقبة الاتّصالات.

2. رؤيتنا

التقنية الحرة هي وسيلة لنمو المجتمعات وتحررها في بلد ومنطقة تعاني من قدر هائل من التمزق، والنزاع، والسلطوية والرقابة. وتقيد هذه الظواهر قدرة الأفراد على النمو، والإبداع، والتواصل والتسامح والحرية. الحقوق الرقمية أوسع بكثير من مسائل الخصوصية وملكية البيانات وعدم الخضوع لرقابة مفرطة وهي جزء لا يتجزأ من التغيير السلمي والمستمر في طرق التعايش والنمو وحل النزاعات في هذا المجتمع.

3. رسالتنا

تسعى “مسار” لدعم وتعزيز الحقوق الرقمية، وفضاء سبراني حُر ومنفتح وآمن، وإتاحة الوصول للإنترنت والاتصالات للجميع دون أي قيود على الحقوق والحريات الأساسية عبر الوسائل القانونية والتقنية المتاحة. و نؤمن بأهمية وجود مساحة مشتركة بين التقنيين والقانونيين وتقديم فهم ومعرفة متبادلة بين الفئتين من أجل التصدّي لممارسات الحكومات والشركات المُقيدة للحقوق والحريات الأساسية.

4. الأهداف

في سعيها لتحقيق رسالتها، تعمل “مسار” نحو:
• إيجاد مساحة مشتركة بين التقنيين والقانونيين بحيث يمكن للفئتين مشاركة المعارف الأساسية المشتركة بين المجالين.
• إثراء المحتوى العربي على الإنترنت المتعلق بموضوعات التقنية والقانون في إطار فهم تقدمي لمبادئ الحقوق والحريات الأساسية. ودعم الإنتاج المعرفي الحر والتعاوني على الإنترنت.
• توفير المحتوى المعرفي القانوني في صيغ ملائمة، موجه للتقنين و المحاميين و للمستخدمين العاديين والذي يُركز على القضايا ذات الصلة بالحقوق الرقمية.
• توفير محتوى تقني معرفي حول ممارسات الحكومات والشركات وكيفية مواجهتها فيما يتعلق بقضايا الحقوق الرقمية كمراقبة الاتصالات والرقابة على الإنترنت وحجب مواقع الوب و الخصوصية.
• استخدام آليات التقاضي المتاحة للدفاع عن الحقوق الرقمية وتوفير الدعم القانوني لضحايا الانتهاكات ذات الصلة بالحقوق الرقمية.
• دعم وتعزيز حرية التعبير الرقمي خاصة ما يتعلق بالإعلام الرقمي والإعلام المجتمعي.
• المناصرة وحشد التأييد تجاه القضايا ذات الصلة بالحقوق الرقمية

5. القيم

5.1. إنترنت حر ومنفتح

نؤمن بالإنترنت كمساحة حُرة للجميع للتعبير عن آرائهم دون أي قيود وبأن الحق في حرية التعبير هو حق أصيل لكل الناس، دون فرض أي قيود أو سياسات من شأنها أن تحد منه، ونؤمن بأن الإنترنت والتطور في قطاع الاتصالات قد وفّرا عالما يمكنه أنه يُحسن أوضاع الحقوق والحريات عموما.

5.2. المعرفة الحرة

نؤمن بحق المجتمعات في السعي وراء المعلومات، و تلقّيها ومشاركتها بحرية، وبأهمية إتاحة المعرفة على الإنترنت في صيغ ملائمة ورخص استخدام حرة وأهمية الإنتاج المعرفي التعاوني ، ونؤمن بأهمية وجود توطين قانوني لرخص الاستخدام الحرة لتكون متاحة للاستخدام من قبل مؤلفي المصنفات الرقمية المختلفة دون أي وجود لقيود الحقوق الرقمية.

5.3. حق الوصول والاستخدام

نؤمن بحق الجميع في الوصول إلى واستخدام الإنترنت والاتصالات والأجهزة الإلكترونية دون أي تمييز، ونؤمن بأنه على الحكومات والشركات أن تتبع ذلك في سياساتها.

5.4. الحق في الخصوصية

نؤمن بأن من حق الناس الحفاظ على خصوصيتهم وحماية بياناتهم ومعلوماتهم الشخصية بما في ذلك البيانات والمعلومات المتاحة للجمهور، ونؤمن بحق الناس في التحكم في وإدارة بياناتهم ومعلوماتهم الرقمية وأن على الحكومات والشركات تبني سياسات تعزز هذه الحقوق.

5.5. التضامن

نؤمن بالتضامن كطريق لتحقيق الحرية والمساواة وبدور الإنترنت كوسيط و وسيلة لبناء الموارد العمومية والتنظيم المشترك لتسخير الجهود الرامية إلى دعم وتعزيز الحقوق والحريات الأساسية للأفراد والمجتمعات.

5.6. الحقوق والحريات الأخرى

نؤمن بأن الفضاء السبراني هو مساحة متاحة للجميع لممارسة الحقوق والحريات الأساسية كحرية الفكر والاعتقاد والحق في التنظيم والحق في المشاركة المجتمعية والحق في تلقي وتبادل المعلومات وغيرها من الحقوق.

6. نطاقات العمل

بشكل أساسي تُركّز”مسار” على موضوعات ذات الصلة بالتقنية والقانون وحزم الحقوق والحريات المرتبطة بالإنترنت وتكنولوجيا الاتصالات والمعلومات.

6.1. الرقابة على الإنترنت

تركز “مسار” على موضوع الرقابة على الإنترنت من خلال الاشتباك مع ممارسات حجب مواقع الويب التي تشمل التشريعات و السياسات التي تسهل هذه الممارسات والجوانب التقنية التي تنتهجها السلطات لتصفية محتوى الويب وتجاوز الرقابة على الإنترنت، كما تدعم “مسار” تطوير حلول تقنية وقانونية لتجاوز هذه الممارسات الرقابية.

6.2. مراقبة الإنترنت والاتصالات

منذ سنوات ما قبل 2011 والأنظمة المتعاقبة – سواء في مصر أو في المنطقة العربية – تنتهج سياسات تهدف إلى السيطرة على الإنترنت وقطاع الاتصالات. ويوجد تعاون أمني على مستوى الأنظمة العربية في ممارسة مراقبة الاتصالات وسياسات تبدو قريبة – إن لم تكن بتنسيق كامل- للسيطرة على الفضاء السبراني في المنطقة العربية. في هذا السياق سوف تعمل “مسار” على التصدّي قانونيا لممارسات السلطات السياسية والحكومية والشركات تجاه مراقبة الإنترنت والاتصالات عبر الوسائل القانونية المتاحة ، وتقنيا عبر رفع الوعي تجاه القضايا المرتبطة بالخصوصية وحماية البيانات الرقمية والبرمجيات التي يمكنها أن تساعد في ذلك.

6.3. الإعلام الرقمي والإعلام المجتمعي

على الرغم من سعي السلطة للسيطرة على وسائل الإعلام المختلفة ، سواء كان ذلك عبر قوانين وتشريعات تحكم سيطرة الأجهزة الحكومية على الإعلام أو عبر ملكية الكيانات الإعلامية لشركات تابعة لأجهزة الدولة أو أشخاص على مقربة من السلطة ، إلاّ أن الإنترنت ما يزال وسيطا تُتيح مساحة أكثر حرية للنشر وسلطة رقابة أقل على الصحفيين والمدونين في نشر آرائهم.
في هذا السياق، يُركّز عمل “مسار” على الاشتباك مع حزم القوانين والتشريعات ذات الصلة بحرية التعبير الرقمي، وكيفية تطويع التطور في مجال الاتصالات والإنترنت لمواجهة الإرادة السياسية للسيطرة على الحق في حرية التعبير وحرية الإعلام.